Saturday, 15 October 2011

لن يكون مايكل نبيل الضحية القادمة

سعدنا بخبر إسقاط التهم الموجهة ضد مايكل نبيل سند، مما يؤكد على المضى فى الطريق الصحيح بالاعتراف ببطلانها. نذكر أيضا أن مايكل شخص مدنى مما يعنى ألا يجب مثوله أمام محكمة عسكرية.
إننا نجدد مطالبتنا بالإفراج الفورى غير المشروط عن مايكل نبيل خاصة بعد سقوط الحكم الذى سجن بموجبه بقرار من إحدى دوائر محكمة الطعون العسكرية.
كما نجدد طلب نقله على الفور إلى أحد المستشفيات الخاصة لإمداده بالرعاية الصحية اللازمة نظرا لخطورة حالته الصحية وإنقاذ حياته بعد أن أشرف على الموت، بسبب إضرابه عن الطعام لمدة تقرب إلى شهرين.
تابعنا جميعا ما حدث يوم الأحد الموافق 2011/10/9، عندما حدث هجوم مميت على مظاهرة سلمية قام بها بعض المواطنين إحتجاجا على موقف السلطة من حرق وهدم الكنائس فى صعيد مصر.
هذا الهجوم أسفر عن مقتل العشرات من المدنيين العزل، دهسا بالمدرعات ورميا بالرصاص، ونتج عنه أيضا إصابة المئات منهم بجروح. بعد ذلك تم اتهام المتظاهرين بقتل بعض عناصر الجيش.
جنبا إلى جنب، فقد عمد الإعلام الرسمى المصرى إلى تضليل المواطنين بإخفاء الحقيقة وترويج روايات أن المتظاهرين قاموا بإطلاق الرصاص على عناصر الجيش، ونجحوا فى قتل أحدهم، بل بلغ العبث بالقائمين على التليفزيون المصرى مبلغه عندما إحدى المذيعات ألقت بطلب إلى المواطنين بالنزول إلى الشارع لحماية الجيش من اعتداءات البعض (بالإشارة إلى المتظاهرين، الأقباط فى أغلبهم) فى دعوة صريحة لإشعال الفتنة وبدء حرب أهلية بين مواطنى الدولة الواحدة على أسس دينية، وكأن عناصر الجيش المدججة بالأسلحة والمعدات الثقيلة عاجزة عن حماية نفسها وتحتاج لنزول المواطنين المدنيين كى يوفروا لها الحماية.
إننا نعبر عن إدانتنا الشديدة لهذه الفاجعة المروعة التى راح ضحيتها عشرات المواطنين العزل، كما ندين إصدار الطب الشرعى تقارير وفاة مزورة للشهداء الذين سقطوا نتيجة الهجوم المميت.
لن نسمح لأحد مهما كان موقعه السلطوى أن يزرع الفتنة بين أبناء مصر ويسعى إلى بث الفرقة فيما بينهم.
ونؤكد أيضا أننا لن ننسى مايكل نبيل، ولن ننسى الجرائم التى إرتكببت بحقه، ولن نسمح بأن يصبح الضحية القادمة بعد أن قارب على إكمال شهرين مضربا عن الطعام، مما يجعل حياته مهددة أكثر من ذى قبل، فى مقابل التجاهل التام من القضاء العسكرى.
كما نود التأكيد مجددا على أن قد تم بالفعل طلب نقل مايكل إلى مستشفى مجهز منذ 2011/9/12 وتتحمل عائلته كامل التكاليف وتمت الموافقة عليه من مكتب مساعد المدعى العام العسكرى وتم ختمة.
ما سبب عدم السماح لمايكل بالنقل للمستشفى إلى الآن بعد توقعات احتمال سماع خبر وفاته فى أى لحظة؟!
مايكل لن يصبح الضحية القادمة بعد مينا دانيال ومايكل مسعد وعلى ماهر.
الحرية لمايكل نبيل
2011/10/15


Related ذات صلة:
* Application from Maikel's Father to tranfer Him to Hospital since 2011/9/12 طلب من والد مايكل لنقله إلى المستشفى منذ
* Would Maikel Nabil die defending freedom of speech in Egypt?    هل سيموت مايكل نبيل سند دفاعا عن حرية الرأي في مصر؟
* Maikel’s health condition 2011/10/8 الحالة الصحية لمايكل
* Help save Maikel's life by letters to to Military General Attorney    ساعد فى إنقاذ حياة مايكل برسائل للمدعى العام العسكرى
* Amnesty International منظمة العفو الدولية:‎ Egypt military court ‘toying with life’ of jailed blogger     ينبغي إطلاق سراح المدوّن المصري المُضرِب عن الطعام مع تردّي وضعه الصحي   Egypt blogger on hunger strike must be released as health fails
* Reporters Without Borders مراسلون بلا حدود: Authorities urged to free blogger at military court appeal
‎* سفارة جمهورية ألمانيا اﻹتحادية:‎ مفوض حقوق الإنسان لألمانية يطالب بالإفراج عن المدون المصري مايكل نبيل سند  Botschaft der Bundesrepublik Deutschland: Menschenrechtsbeauftragter fordert Freilassung des inhaftierten ägyptischen Bloggers Maikel Nabil Sanad
* Federal Government Human Rights Commissioner Markus Löning: Human Rights Commissioner welcomes appeal proceedings for Maikel Nabil
* What Happened at the Military Court   2011/10/4   ما حدث عند المحكمة العسكرية
‎* ملخص ما قيل بخصوص مايكل فى مؤتمر ضحايا المحاكمات العسكرية
* German NGO calls for the immediate release of the Egyptian Blogger Maikel Nabil Sanad    منظمة غير حكومية ألمانية تنادى بإطلاق سراح المدون المصرى مايكل نبيل سند فورا
* Statement from Maikel Nabil – Announcing Hunger Strike   بيان من مايكل نبيل .. إعلان إضراب عن الطعام
* Dying of Hunger for Freedom   الموت جوعاً من أجل الحرية
* Hunger Strike isn’t Suicide   الإضراب عن الطعام ليس انتحاراً
* Amnesty International منظمة العفو الدولية:‎ حياة مدون مصري في خطر داهم مع تأجيل العسكر جلسة الطعن في الحكم;  Life of Egyptian blogger hangs in the balance as appeal postponed;  Take action (USA);  Amnesty Australia Demand the release of Maikel Nabil Sanad;  Amnesty Germany take action
* الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان: Egypt: ANHRI demands the Military Council to end hostility towards public freedoms   مصر : تحويل ناشطة لمحاكمة عسكرية واعتقال صحفي اجنبي ومصور سينمائي


No comments:

Post a Comment